تنوية واجب ورداعلى مقال كوم امبو زعلانة ياسيادة المحافظ

[جاءنا من مدير ادارة الاعلام بديوان عام المحافظة الاستاذامحمد حسن رداعلى مقال كتبة الاستاذ سيد هرماسكوم امبو زعلانة حيث اكد مدير اعلام المحافظة على وجود اللواء مصطفى يسرى فى مقدمة من استقبلوا جثمان شهيد الواجب ايمن ركابى ابن كوم امبو لذا لزم علينا التنوية والتصحيح عملا بأمانة النشر وتعتذر ادارة الموقع عن هذا النشر الذى هو على مسئولية صاحبة فهو مقال راءي وليس من الاعمال التحريرية للموقع  ونحن ننشر خبر  قيام المحافظ بأستقبال الجثمان وتقديم العزاء لاسرة الشهيد

فى مشهد جنائزى مهيب ودعت محافظة أسوان أبنها الشهيد أيمن ركابى أحمد المجند بالقوات المسلحة والذى أغتالته يد الأرهاب الأسود أثناء تأديته الواجب الوطنى فى تأمين مقر القضاه بمدينة العريش بشمال سيناء صباح أمس ، وقد كان فى مقدمة المشاركين فى الجنازة العسكرية للشهيد بمطار أسوان الحربى محافظ أسوان مصطفى يسرى والقيادات العسكرية والأمنية وجموع غفيرة من أسرة وأقارب وأهالى قرية السلسة بمركز كوم أمبو حيث مسقط رأس الشهيد أيمن ركابى ، والذى وارى المشيعون جثمانه بترديد الهتافات المناهضة للإرهاب بمدافن قرية السلسلة وسط حشود من أهالى القرية بمشاركة من القيادات العسكرية والأمنية والتنفيذية بالمحافظة ورئيس مدينة ومركز كوم امبو وذلك عقب إنتهاء مراسم الجنازة العسكرية ، ومن جانبه أعرب محافظ أسوان عن خالص عزائه ومواساته لأسرة الشهيد ولباقى شهداء الحادث الإرهابى الغاشم على مقر القضاه بالعريش والذى أسفر عن وقوع ضحايا أبرياء كانوا يأدون واجبهم الوطنى لإستكمال الإستحقاق الثالث من خارطة الطريق ، مؤكداً على أن أستهداف أرواح الأبرياء الأمنيين بهذا الحاث الجبان يتنافى مع كافة الشرائع السماوية والقيم والأعراف الإنسانية وهو الذى لن يثنى مصر عن إستكمال بناء الدولة المدنية الحديثة لتحقيق الإستقرار والنماء والمستقبل الواعد لأبنائها ، والجدير بالذكر أن الشهيد أيمن ركابي أحمد 19 سنة حاصل علي دبلوم المدارس الصناعية نظام الثلاث سنوات ووالده متوفي ولديه 4 أشقاء وهو أصغرهم سناً ، وقد تم تجنيده منذ 8 أشهر ، وآخر زيارة التقي فيها أسرته منذ 10 أيام .

تعليق واحد

  1. غعلا المحافظ استقبل الجثمان فى مطار اسوان الحربى هو والقياده العسكريه وقام بتعزية البعض من اهل وجيران الشهيد لكن المحافظ لم يرافق الجنازه الى مثواها الاخير ولم يذهب للعزاء اهل الشهيد فى بلده الا امس السبت بعد ثلاثة ايام من الدفن وبعد نشر المقال على موقع اسوان الحديثه

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.